يا صاحِبَ الحَنان

يا مَلجَأَ نَفسِي

أنتَ هوَ الضمان

في وَسطِ غُربَتي

أحتاجُ إليك، أحتاجُ إليك،

أحتاجُ مِنكَ قوَّةً لتَرفَعني،

 

أنتَ وَحدَكَ،

أنتَ تُعينُ ضُعفي وَتَرحَمني،

يا سيّدي، إنّي أُريدُ العُمقَ فيكَ

فأروِني وأحمِني

إنّي أريدُ نورَ حُبِّكَ

يَسطَعُ في داخلي،

يا سيّدي،

إنّي أريدُ العُمقَ فيكَ

فأروِني، واحيني،

إنّي أريدُ نورَ حُبِّكَ يسطَعُ

في داخلي

 

يا صاحِبَ الحَنان

ها صرخَتي إليك

إنّي إليكَ راجعٌ، راجعٌ إليكْ،

راجعٌ لحِضنِكَ، راجِعٌ لدربِكَ،

أنا راجعٌ لنورِكَ،

يا صاحِبَ الحَنان

 

يا صاحِبَ الحَنان، يا نبعَ قوَّتي،

أنتَ وَسطَ الأحزان تُعزّي مُهجتي،

أتوقُ إليكْ،

أتوقُ أن تحيا فيَّ يا مَلِكِي،

أنتَ بروحِكَ،

أنتَ تقودُ عُمري ورِحلتي،

يا سيّدي،

غيّرْ بروحِكَ حياتي

وأُملُكَنْ إرادتي،

المِس فؤادي وحَواسي

بَل وكُلَّ دُنيَتي، يا سيّدي

 

يا صاحِبَ الحَنان

ها صرخَتي إليك

إنّي إليكَ راجعٌ، راجعٌ إليكْ،

راجعٌ لحِضنِكَ، راجِعٌ لدربِكَ،

أنا راجعٌ لنورِكَ،

يا صاحِبَ الحَنان

line-divider-Logo.png

يا صاحب الحنان

Divider_edited.png